المطبخ المصري القديم

شارك

كانت التربة الخصبة التي تميزت بها الأراضي المصرية عاملاً رئيسيًّا في مساعدة المصري القديم على زراعة مجموعة كبيرة ومتنوعة من المحاصيل؛ مثل: الخضراوات، والفاكهة، والبقول؛ وعاونته الزراعة بدورها على الاستقرار واستئناس الحيوانات والطيور؛ مما أدى إلى نظام غذائي صحي ومتكامل انعكس بصورة جيدة على صحة المصريين بصفة عامة.

الخضراوات

ظهرت الخضر التي عرفها المصري القديم في النقوش والمناظر؛ مثل: البازلاء، والخس، والكرَّاث، واللفت، والفجل، والخيار، بالإضافة إلى البصل والثوم اللذين كثر زراعتهما وتناولهما بكميات كبيرة، سواء في الوجبات اليومية أو في الوصفات الطبية لعظيم فائدتهما.

الفاكهة

أحب المصريون القدماء الفاكهة؛ مثل: الجميز، والبطيخ، والشمام، والرمان، والنبق، والتوت، وحب العزيز، والدوم الذي كان يؤكل كفاكهة وأحيانًا يستخدم للتحلية. يلي ذلك ما أُدخل زراعته فيما بعد من الموالح، والليمون، والجوز، والخوخ، والكمثرى، والتفاح، والبلح. كانت الفاكهة تؤكل طازجة أو مسلوقة، أو يتم تناولها كمشروب مثل العصائر والنبيذ، أو يتم تجفيفها مثل العنب (زبيب)، والبلح، والتين.

اللحوم

كان المصري القديم يميل إلى تناول لحوم الحيوانات، مفضلاً لحم البقر، ثم لحوم الضأن والماعز، وتأتي في آخر القائمة لحوم الصيد، مثل الغزلان، والماعز البري، والوعل.

الطيور

تنوعت الطيور ما بين الدواجن المستأنسة والبرية والمهاجرة. وكان الإوز والبط من أحب الطيور إلى المصريين القدماء، بالإضافة إلى الحمام، والسمان، والنعام. أما الدجاج فلم يُعرف في مصر إلا في فترة متأخرة.

الأسماك

توجد عديد من مناظر الصيد في نهر النيل الذي كان يحتوي على أنواع متنوعة من الأسماك مثل قشر البياض، والبلطي، والبوري، والقراميط، والشال، والشلباية، والناجل، والبسارية. أقبل قدماء المصريين على تناول الأسماك بوصفها أحد الأطعمة المحببة إليهم، وتنوعت طرق تناولها ما بين طازجة وأحيانًا أخرى مملحة أو مجففة.

الحبوب والبقول

أقبل المصريون القدماء على تناول البقول مثل اللوبيا، والبازلاء، والفول، والعدس لفوائدها الغذائية والصحية. كذلك عرف المصري القديم استخراج الزيوت من بذور النباتات مثل زيوت السمسم، والخروع، والفجل؛ وكان له السبق في استخدام الأعشاب والتوابل مثل اليانسون، والكمون، والقرفة، والشمر، والحلبة، والخردل، والزعتر.

وصفات طعام مصرية قديمة

احتل الخبز مركزًا رئيسيًّا على قائمة الطعام اليومي منذ القدم عند الجميع؛ حيث كان يوجد حوالي 40 نوعًا من الخبز والمخبوزات المتنوعة التي اختلفت أشكالها ما بين المستدير، والبيضاوي، والملفوف، والمخروطي الشكل. كذلك اختلفت أنواع الدقيق المستخدمة في تلك الصناعة ما بين القمح، والشعير، والذرة. كما استخدم المصريون القدماء السمن، والعسل، واللبن، والبيض، والملح، والخميرة لصناعة الخبز، وأضافوا السمسم، واليانسون، والكمون لتزيينه. كذلك أضافوا الفواكه مثل: البلح، والتين، والنبق على الخبز لعمل الفطائر الحلوة.

أما عن طرق طهي اللحوم والأسماك والطيور؛ فكانت إما مشوية، وإما مسلوقة، وإما مجففة (باستخدام أشعة الشمس)، وإما مملحة بإضافة الملح والتوابل لتؤكل فيما بعد كنوع من حفظ الطعام؛ مثل: السمك البوري (الفسيخ)، وطيور السمان، والعصافير، والبط. كما عرف المصري القديم فائدة إضافة الشحوم والدهون لصلاحيتها في إعداد الطعام.

أما عن الأطعمة الشعبية الرئيسية للمصريين فكانت تتمثل في العدس الذي كان يؤكل بكثرة. أما الفول فكان يُطهى بواسطة وضعه في تراب الفرن الساخن، فأطُلقوا عليه «متمس»، ثم حورت الكلمة بعد ذلك إلى «مدمس»؛ أو كانوا يطهونه في القدور أطلقوا عليه «بيصورو»، وهي نفسها «البصارة» التي نعرفها الآن ويقبل عليها عامة المصريين. كذلك استخدم «الحمص» كطعام بعد تمليحه وهو ما يعرف الآن باسم «الملانة»، وكذلك الحال مع «الترمس» الذي كان يؤكل بعد نقعه في الماء وتمليحه.

يتضح لنا تكامل وتوازن العناصر الغذائية بالمطبخ المصري القديم، الأمر الذي انعكس بصورة جيدة على صحتهم بل مناعتهم الطبيعية ومقاومتهم للأمراض. فلم يكن الغذاء بالنسبة لهم وسيلة للحصول على الطاقة والصحة فقط، بل وسيلة للعلاج أيضًا؛ فعرفوا بما لا يدع مجالًا للشك استخدام العقاقير النباتية الحيوانية لعلاج الأمراض والحروق والإصابات.

المراجع

Douglas. J. Brewer and Renée. F. Friedman, Fish and Fishing in Ancient Egypt, American University in Cairo Press, 1990.

Hilary Wilson, Egyptian Food and Drinks, (Shire Egyptology), United Kingdom, 1988.

Ian Shaw and Paul Nicholson, British Museum Dictionary of Ancient Egypt, British Museum Press, United Kingdom, 1995.

Lise Manniche, An Ancient Egyptian Herbal. The American University in Cairo Press, 2006. 

Strouhal, Eugen. Life of the Ancient Egyptians. Cambridge Press, 1992.

إيمان محمد المهدي، الخبز في مصر القديمة، القاهرة: الهيئة المصرية العامة للكتاب، 2009.

فرانسوا دوما، الحياة في مصر القديمة، ترجمة رفعت عواد، القاهرة: المجلس الأعلى للثقافة، 2006.

www.agrimus eum.gov.eg

www.bibalex.org/archeology

www.louvre.fr


Top image: Ancient Egyptian preparing food. Source: (Elnur/Adobe)


نُشر هذا المقال لأول مرة مطبوعًا في مجلة «كوكب العلم»، عدد خريف 2015.

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2022 | مكتبة الإسكندرية