قمر غريب ومدهش من أقمار كوكب زحل
15 يونيو 2014

 
صورة من السفينة الفضائية الأمريكية كاسيني، التي تدور حول كوكب زحل، للقمر فيبي، وهو قمر جليدي صغير، تابع لزحل، ويتميز بخصائص فريدة.
صورة من: NASA/JPL-Caltech/Space Science Institute.

القمر فيبي قمر جليدي صغير، تابع لكوكب زحل، العملاق ذي الحلقات الرائعة، وهو قمر مدهش ومثير، يُصنف كقمر غير نظامي؛ لأنه يدور حوله كوكبه في اتجاه حركة عقارب الساعة، أي في عكس اتجاه دوران زحل حول الشمس وحول محوره، وأيضًا في عكس اتجاه حركة أقمار زحل الكبيرة. كما أن مدار فيبي بيضاوي بدرجة ملحوظة، ويميل بدرجة كبيرة على مستوى خط استواء زحل، بعكس أقمار زحل النظامية، التي تدور كلها، باستثناء قمر واحد، قريبًا جدًّا من مستوى استواء زحل.

وقد جاء اكتشاف فيبي في عام 1899م، في ألواح فوتوغرافية، التُقطت في مرصد بويدن؛ ليصبح فيبي أول قمر يتم اكتشافه بوسائل التصوير الفوتوغرافي الفلكي.

وفيبي غير منتظم الشكل، إلا أن شكله قريب من الكرة، وقطره يبلغ 213 كم. وعلى سبيل المقارنة، يبلغ قطر قمر الأرض 3476 كم، أو تقريبًا 16 مرةً قدر قطر فيبي. ويدور فيبي حول نفسه مرةً كل تسع ساعات، ويستغرق حوالي 18 شهرًا؛ ليكمل دورةً واحدةً حول زحل، على مسافة متوسطة تقارب 13 مليون كم، وهو بذلك يبعد كثيرًا عن الأقمار الكبرى لزحل.

ويعتقد العلماء أن فيبي يتكون من الجليد والصخور بنسب متساوية، وسطحه داكن اللون، وتنتشر عليه بغزارة الفوهات النيزكية، التي نتجت من سقوط النيازك، وتبلغ درجة حرارته حوالي 200 درجة تحت الصفر المئوي.

ولعدة أسباب؛ يعتقد العلماء أن فيبي قمر أسير، أي كان كويكبًا يدور حول الشمس، ثم أسره زحل في مدار حوله. ومن المرجح أن فيبي نشأ بعيدًا عن زحل، في منطقة من الفضاء تشغلها أعداد كبيرة من أجرام جليدية صغيرة، وتُعرف هذ المنطقة باسم نطاق كيبر، نسبةً إلى العالم الهولندي-الأمريكي جيرارد كيبر، الذي تنبأ بوجودها، وهي تمتد من مدار كوكب نبتون، الذي يبعد 4.5 بلايين كم عن الشمس، وحتى مسافة 7.5 بلايين كم من الشمس. وأكبر جرم في نطاق كبير هو الكوكب القزم بلوتو (قطره 2300 كم)، الكوكب التاسع سابقًا.

المراجع

أيمن محمد إبراهيم – أخصائي اول فلك
 
أجندة المركز
أخبار المركز

برنامج إجازة نصف العام الدراسي 2019

اقرأ المزيد >>