يعرض هذا المعرض مجموعة مجوهرات وأزياء رعاية النمر إلى جانب اللوحات الشعبية المستوحاة من زوجها الفنان والمصمم عبد الغني أبو العينين.

قضى أبو العينين وزوجته حياتهما في جمع الفنون الشعبية ومحاولة توثيق الثقافة العرقية للقرى والواحات المصرية، والتي كانت جزءًا من عملهما كأول مصممي أزياء للمجموعة الوطنية للفنون الشعبية.

سافرت النمر في جميع أنحاء مصر لجمع هذه المجموعة الفريدة من المجوهرات والأزياء والحلي والأعمال الخشبية والمعدنية والأقمشة، فلم تقتصر مجموعتها الغنية والمتنوعة على الثقافة المصرية فقط، بل شملت أيضًا قطعًا اختارتها خلال رحلاتها إلى اليمن والشرق الأقصى.

بالإضافة إلى ذلك، تبرعت أسرة الزوجين الراحلين لمكتبة الإسكندرية بمكتبتهما الخاصة والتي تضم حوالي أربعة آلاف كتاب.