المقالات

هل تطعم هذه الأطعمة لطفلك أو لا؟

شارك

من أهم معالم السنة الأولى للطفل البدء في تناول الأطعمة الصلبة. فبإمكانك أن تقدم لطفلك الأطعمة الصلبة بجانب لبن الأم أو اللبن الصناعي فور أن يُظهر طفلك البالغ من العمر 4-6 أشهر علامات الاستعداد لتناول الأطعمة الصلبة. ويجب أن يبدأ معظم الأطفال بتناول الخضراوات أو الفواكه المهروسة؛ فلا يسبب معظمها أي حساسية. مع ذلك، فعليك تقديم نوع واحد في كل مرة والانتظار يومين أو ثلاثة على الأقل لمراقبة أي علامات للحساسية، مثل: الإسهال، أو الطفح الجلدي، أو القيء. عندما تقدم أنواعًا مختلفة من الخضراوات والفواكه بدون ظهور أي علامات للحساسية، يمكنك إذًا أن تمزج أنواعًا مختلفة معًا؛ وذلك من أجل تقديم نكهات مختلفة لطفلك.

ويجب على الآباء أن يضعوا في الاعتبار قائمة الأطعمة التي يجب تجنبها قبل أن يبلغ الطفل عامه الأول:

  1. حليب الأبقار ومنتجات الألبان

يتساءل عديد من الآباء متى يمكنهم تقديم حليب الأبقار ومنتجات الألبان لأطفالهم. بالمقارنة مع لبن الأم، لا يحتوي حليب الأبقار على جميع العناصر الغذائية الموجودة في لبن الأم؛ وهي عناصر ضرورية لنمو الطفل وتطوره خلال السنة الأولى من عمره. علاوة على ذلك، يحتوي حليب الأبقار على بروتينات لا يتمكن الجهاز الهضمي للطفل من هضمها، بالإضافة إلى معادن قد تلحق الضرر بكليتي الطفل اللتين ما زالتا تتطوران. ولا يستطيع بعض الأطفال تحمل اللاكتوز الموجود في حليب الأبقار ومنتجات الألبان الأخرى. مع ذلك، يمكن إدخال حليب الأبقار في بعض وصفات الطهي.

وبالرغم من أنه لا يُنصح بإدخال حليب الأبقار قبل إتمام الطفل عامه الأول، تقترح بعض الدراسات الحديثة إدخال منتجات الألبان المصنعة – مثل الزبادي الطبيعية السادة والجبن كامل الدسم – من عمر الستة أشهر؛ مما يعني أنه مع إتمام طفلك عامه الأول سيكون مستعدًّا لتقبل حليب الأبقار. إذا قررت أن تقدم الزبادي لطفلك، فتأكد أنها كاملة الدسم، وهو أمر ضروري لنمو وتطور عقل الطفل.

  1. العسل

على الرغم من مذاقه الحلو وأن معظم الأطفال قد يحبونه، يجب على الآباء تجنب إطعام أطفالهم أي شكل من أشكال العسل، سواء خام أو مخبوز أو مطبوخ قبل إتمامهم عامهم الأول. قد يحتوي العسل على أبواغ بكتيريا كلوستريديوم بوتولينيوم التي تفرز سمومًا قد تسبب تسممًا غذائيًّا. وهو مرض نادر قد يكون قاتلًا، ويصيب الأطفال دون سن الواحدة. في هذا العمر، يكون الجهاز الهضمي للرضيع ليس ناضجًا بشكل كافٍ لمحاربة هذا النوع من البكتيريا. يمكن أن تشمل علامات تسمم الرضع ضعف العضلات، وضعف رضاعة الطفل، وقد يصبح بكاء الطفل ضعيفًا، كما يتسبب في الإمساك حتى الشلل.

  1. الملح والسكر

يحتاج الأطفال الرضع إلى كمية قليلة جدًّا من الملح حتى يبلغوا عامهم الأول؛ وعادة ما يحصلون على احتياجاتهم من الصوديوم من لبن الأم أو اللبن الصناعي. فلا حاجة إلى إضافة الملح إلى طعام الطفل، لأن كُلى الأطفال في هذه المرحلة لا تستطيع معالجة كميات كبيرة من الملح. حتى بعد إتمام عامهم الأول، يوصى بعدم إضافة كثير من الملح إلى الطعام. وحسب الأبحاث، فإن الإفراط في تناول الملح في مرحلة الطفولة مرتبط بالإصابة ببعض الأمراض في المستقبل، مثل: هشاشة العظام، وأمراض القلب، وأمراض الجهاز التنفسي.

يجب على الآباء أيضًا تجنب إضافة السكر؛ حيث يتم تكريره خلال عمليات كيميائية عديدة، الأمر الذي قد يكون ضارًّا بالأطفال. والإفراط في تناول السكر قد يتسبب في تسوس أسنان الأطفال وقد يقلل المناعة. كما تشير الأبحاث إلى أن الأطفال الذين يتناولون كثيرًا من السكر والحلويات عرضة للإصابة بمرض السكري والسمنة في مرحلة البلوغ. بدلًا من استخدام السكر، بإمكانك تحلية الطعام عن طريق إضافة مواد التحلية الطبيعية، مثل الفواكه والعسل، ولكن بعد السنة الأولى.

  1. الفول السوداني

عادة يوصى بعدم إدخال الفول السوداني الكامل والمكسرات عمومًا للأطفال دون سن الخامسة لتجنب خطر الاختناق. لا يُنصح حتى بإدخال زبدة الفول السوداني في السنة الأولى للطفل بسبب تفاعله التحسسي. والحساسية من الفول السوداني شائعة جدًّا، وغالبًا ما تحدث في السنوات الأولى من عمر الإنسان. يتغلب معظم الأطفال على الحساسية تجاه الأطعمة الأخرى مع تقدمهم في السن؛ ومع ذلك، فإن معظم الأطفال لا يتغلبون على حساسية الفول السوداني. يمكن أن يتراوح رد الفعل التحسسي للفول السوداني من تهيج بسيط إلى تفاعل مهدد للحياة يسمى بالحساسية المفرطة.

وفي الآونة الأخيرة، هناك إرشادات جديدة بشأن إدخال الأطعمة المسببة للحساسية، مثل بياض البيض والمكسرات الصحيحة. في السابق، اعتقد الخبراء أن أفضل طريقة لتجنب حساسية الطعام هي تجنب الأطعمة المثيرة للحساسية في السنة الأولى من حياة الطفل، ثم تقديمها في وقت لاحق. ولكن، في الآونة الأخيرة، أظهرت الأبحاث الجديدة أن تقديم الأطعمة المسببة للحساسية بشكل منتظم في سن مبكرة، مثل الفول السوداني، حال دون تطور الحساسية عند الرضع المعرضين للإصابة بحساسية الطعام. لا يزال بعض الآباء والأطباء يفضلون عدم المجازفة ويتبعون الإرشادات القديمة.

المراجع

babycentre.co.uk
nhs.uk
webmd.com
wholesomebabyfood.momtastic.com

Cover photo Source

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2023 | مكتبة الإسكندرية