المقالات

فسيولوجيا التمارين الرياضية

شارك

فسيولوجيا التمارين الرياضية علم يدرس استجابة الجسم للأنشطة البدنية والرياضة. ويهدف إلى فهم كيفية عمل الجسم عند ممارسة التمارين الرياضية، بالإضافة إلى تحديد البرامج التي تعمل على تحسين اللياقة البدنية والمساعدة على إنقاص الوزن، وكذلك التحكم في بعض الأمراض والوقاية منها. استنتجت الأبحاث أن المزج الصحيح بين مدة التمرين وقوته من شأنه تعزيز جودة الحياة وإطالتها. ويقلل علم فسيولوجيا التمارين الرياضية من المشكلات الصحية المزمنة والسمنة؛ فبإمكانه إدارة بعض الأمراض والإصابات والوقاية منها؛ مثل؛ السرطان، والسكري، والإعاقات، وكذلك أمراض الصحة العقلية.

يركز علم فسيولوجيا التمارين الرياضية داخل المستشفيات في تطوير جدول التمارين الرياضية بناءً على الأهداف، وجوانب المخاطر الصحية، والقدرات البدنية و/ أو الأمراض؛ وهو ما يغير نمط الحياة من أجل تعزيز اللياقة البدنية والصحة العامة، وكذلك تحضير جدول تمارين منزلي إذا كان ذلك ممكنًا وضروريًّا. وخارج المستشفيات، يمكن لفسيولوجيا التمارين الرياضية التحكم في مشكلاتك الصحية، وتقليل خطر الحاجة لدخول المستشفى، والتعافي بشكل أسرع.

عند ممارسة التمارين الرياضية في الطقس الحار، يفقد الشخص كثيرًا من السوائل من خلال التعرق، وهو ما يؤدي إلى الجفاف الذي يؤدي بدوره إلى التعب وانخفاض الفعالية في التمارين. فتوصلت الأبحاث إلى أن الجسم يمتلك آلية تأقلم عند انخفاض مستوى الأكسجين وتدفق الدم؛ وذلك من خلال حساب مستوى تدفق الدم إلى المخ، بالإضافة إلى حساب سرعة تدفق الدم وعرض الشريان السباتي الداخلي، وهو الوعاء الأساسي الذي يمد المخ بالدم. تساعد هذه الحسابات على اكتشاف الفرق بين كمية الأكسجين التي تدخل المخ، وتحديد الكمية المستخدمة في عملية التمثيل الغذائي.

وقد طُبق هذا البحث على عشرة من راكبي الدراجات المدربين للوصول إلى التعب في الطقس الحار والمقارنة بين الحالات المصابة بالجفاف وغير المصابة في بيئة محكومة. تشير نتائج التجربة المنشورة إلى أن ممارسة الرياضة لدرجة التعب والجفاف تؤدي إلى انخفاض سريع في تدفق الدم إلى المخ؛ ولتعويض هذا الانخفاض، فإن زيادة استخراج الأكسجين من الدم المتدفق إلى المخ يحافظ على قدرة المخ على معالجة الأكسجين والعمل. تثبت هذه النتائج أن المخ قادر على معالجة الضغط والجفاف الناجمين عن ممارسة الرياضة بشكل أفضل من العضلات.

وهذا أمر منطقي لأنه من شأن أي تدهور بسيط في وظائف المخ أن يتسبب في عواقب وخيمة، مثل التأثير في عملية وضع الخطط والمعالجة التفضيلية البصرية؛ فعندما تتأثر وظائف الدماغ، ينخفض التركيز، ويمكن أن يكون لذلك تأثير خطير في أثناء القيادة على سبيل المثال. أظهرت الدراسات أن السائقين الذين يعانون من الجفاف يخطئون في أثناء القيادة في رحلة تستغرق ساعتين أكثر من الذين لا يعانون من الجفاف؛ فيشبه الأمر القيادة تحت تأثير الكحول أو القيادة بدون نوم.

فيما يلي بعض التغييرات اليومية للقيام بها من أجل الحفاظ على المياه في الجسم:

  • ضع زجاجة مياه بجانبك؛ هذا سيجعلك تشرب أكثر لا شعوريًّا.
  • اشرب شاي بدون سكر بنكهات مختلفة حتى لا تشعر بالملل من شرب الماء.
  • استبدل بوجباتك الخفيفة الجافة – مثل رقائق البطاطس، والبسكويت المملح – وجبات خفيفة تحتوي على كمية أكبر من المياه، مثل الزبادي الطازج أو المجمد، أو العصائر الطازجة.
  • تناول الفواكه والخضراوات أكثر؛ حيث إنها تحتوي على أكثر من 90٪ من الماء، على سبيل المثال: الفلفل الحلو، والشمام، والخيار، والبطيخ، وغيرها.
  • اشرب مزيدًا من المياه في أثناء تناول الطعام؛ الأمر الذي يجعلك تأكل ببطء ويساعدك على الحفاظ على المياه في جسمك.

يجب أن نهتم أكثر بعلم فسيولوجيا ممارسة الرياضة من أجل تعزيز نظام التمارين، ومن أجل تحسين نوعية حياتنا. كذلك يجب ألا ننسى شرب السوائل بانتظام في أثناء ممارسة الرياضة لإيقاف التغيرات في كتلة الجسم وحرارته.

المراجع

study.com

loughborough-sports-science.com

healthywa.wa.gov.au

theconversation.com

articles.mercola.com

everydayhealth.com


*اقرأ المقال كاملًا في مجلة كوكب العلم، عدد صيف 2018 «العلم والرياضة».

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية