تحديد الموقع

شارك

«أن تضل طريقك» أصبح أقل ما يدعو إلى القلق وذلك مع تطور تكنولوجيا تحديد المواقع عبر السنوات. ومن أشهر تقنيات تحديد المواقع، نظام تحديد المواقع العالمي أو جي بي أس (GPS). ومع ذلك، نظام GPS ليس التكنولوجيا الوحيدة المتاحة لتحديد المواقع. في الواقع، هناك عدة أنظمة أخرى، ويمكن استخدامها جميعًا في أغراض مختلفة. تستخدم العديد من الشركات تلك التقنيات لتتبع بضائعها مع شحنها جيئة وذهابًا من مكان إلى آخر، وهو أمر كان يعد مستحيلًا قبل قرن من الزمان. ولكن لا يساعد نظام التتبع الشركات وحدها، بل يوفر أيضًا للأفراد خدمات قيمة، وأحد أهم الأمثلة الخرائط المثبتة على الهواتف النقالة والتي يمكن أن تحدد الاتجاهات والطرق التي تساعدنا على الوصول إلى الجهة المنشودة.

وقبل أي شيء، دعونا نلق نظرة على كيفية عمل تكنولوجيا GPS. يتكون نظام تحديد الموقع العالمي من مجموعة من 27 قمرًا صناعيًّا تدور حول الأرض؛ 24 قمرًا صناعيًّا قيد الاستخدام، في حين أن هناك 3 أقمار أخرى إضافية حال وجود خلل في أحد الأقمار الصناعية الأساسية. وقد تم إعداد تلك الأقمار لا لتصبح لاستخدام العامة، ولكن لاستخدام جيش الولايات المتحدة الأمريكية. ومع ذلك، فقد تحولت لاحقًا للاستخدام العام. وتلك الأقمار تدور حول الأرض مرتين يوميًّا، وتعمل بالطاقة الشمسية. والآن عند قيامك بتشغيل جهاز استقبال GPS في السيارة، فإنه يقوم بتحديد موقع 3 أقمار صناعية أو أكثر، ومع احتساب الفروقات في المسافات بين كلٍّ منهما، فإنه يحدد موقعك. وتلك الطريقة الرياضية تسمى التثليث المساحي. ولشرح أكثر تفصيلًا، قم بمشاهدة الفيديو التالي والذي يوضح طريقة عمل نظام GPS.

وهناك شكل آخر من أشكال تحديد الموقع وهي تكنولوجيا تحديد الهوية بموجات الراديو RFID. وتتكون من رقائق صغيرة تكون سلبية إلى أن تصبح في متناول جهاز قراءتها. فيقوم القارئ بنقل موجات الراديو التي تنشط تفاعل بطاقات بيانات RFID (والتي تعمل دون بطاريات)، ومن ثم نقل المعلومات إلى قاعدة بيانات مركزية. ويمكن لبطاقة البيانات أن تخزن ما يصل إلى 2 كيلو بايت من المعلومات؛ حيث إنها مكونة من شريحة وهوائي.

وقد استخدمت تكنولوجيا RFID من قبل في تتبع الماشية والشحنات الكبيرة، ومع ذلك، فإنها تُستخدم حاليًّا في المنتجات اليومية. ومع التكنولوجيا المتطورة والتي أصبحت يومًا بعد يوم ذات أقل تكلفة، يتخيل الكثير عالـمًا تصبح فيه تلك الرقاقات الدقيقة في كل منتج نستخدمه. وهناك كثير ممن يؤيدون استخدام هذه التكنولوجيا؛ ومع ذلك، يتخوف آخرون لما تشمله من تدخل في خصوصية الفرد. قم بالاطلاع على الفيديوهات التالية لتتعرف أكثر على تلك التكنولوجيا والآراء المختلفة عنها.

ما هي تكنولوجيا RFID وكيفية عملها: يرويها لويس سيريكو

المراجع

electronics.howstuffworks.com

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2020 | مكتبة الإسكندرية