ومضات طائرة

شارك

من منَّا لا يحب الألعاب النارية؟ فهي تمثِّل جزءًا هامًّا من احتفالاتنا بالسنة الجديدة؛ حيث يتجمع الناس مبتسمين لمشاهدة تلك الومضات الساحرة في سماء الليل. دعونا نلقِ نظرة على كيفية عمل الألعاب النارية عن كثب.

بدأ الأمر برمته في الصين؛ حيث ابتكرت الألعاب النارية منذ أكثر من ألف سنة. كان النموذج الأول مزيجًا من الملح الصخري، والفحم، والكبريت، ومكونات أخرى. وكان هذا المزيج الكيميائي يتم وضعه في طلقات من البامبو وإشعالها، ومن ثَمَّ كانت تنفجر محدثة صوتًا ثاقبًا. واعتقد حينها أن الألعاب النارية تخيف الأرواح الشريرة وتطردها؛ مما يعود على الناس بالحظ الطيب والسعادة. ولم تزل الألعاب النارية تستخدم في الصين لجلب الحظ السعيد حتى يومنا هذا.  

حاليًّا تطورت الألعاب النارية لتصبح أكثر من مجرد صوت ثاقب وتحوَّلت إلى نوع من أنواع الفنون. وهذه العروض الجميلة تأتي في شكل قذائف مثل تلك الموضحة في الصورة. وعلى الرغم من أن هذه القذائف تبدو غير مسلية بالمرة، فإنك ستستمتع بالفعل بمجرد إشعال فتيلاتها

إذا نظرنا إلى تركيب هذه القذائف فسنفهم بشكل أفضل طريقة عملها. تحتوي القذيفة على مجالات صغيرة – تُعرَف أيضًا بالنجوم – والتي يمكن أن تأتي في أشكال أخرى مثل المكعبات أو الأسطوانات. وهي تحتوي على مواد كيميائية مختلفة تنتج ألوانًا متباينة عند إشعالها. فاللون الأحمر ينتجه معدن السترونشيوم، والأبيض ينتجه الماغنيسيوم، والأصفر الساطع ينتجه الصوديوم، والأخضر ينتجه الباريوم. ويكون إنتاج بعض الألوان أصعب بعض الشيء؛ فالأزرق مثلًا يحتاج إلى كلٍّ من النحاس ومركب الكلور.

توضع القذيفة داخل أنبوب معدني يعمل بمثابة مدفع. ويحتوي هذا الأنبوب على بارود يتم إشعاله لمساعدة محتويات القذيفة على الاشتعال. فيشتعل فتيل القذيفة عند إشعال المدفع؛ ومن ثَمَّ يلامس محتويات القذيفة. ويتم وضع النجوم داخل البارود؛ بحيث تنفجر عند اشتعاله.

وتتغير الألوان في الهواء بعد انفجار الألعاب النارية؛ وذلك وفقًا لطريقة وضع النجوم داخل القذيفة. فيتم استخدام عديد من المواد الكيميائية التي ترصُّ في طبقات فوق بعدها. وهكذا، يظهر لون مختلف في السماء كلما اشتعلت طبقة جديدة داخل القذيفة.

هذا، وتعتمد الأنماط التي نراها في السماء على طريقة وضع النجوم حول البارود. فإن وضعت بطريقة دائرية فإنها ستنتج أنماطًا دائرية. ويجب أن تتم هذه العملية بدقة متناهية؛ حيث يمكن أن تتسبب نجمة واحدة في إفساد نمط كامل.

 

المراجع
science.howstuffworks.com
livescience.com
s.hswstatic.com
pyrouniverse.com


 

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2020 | مكتبة الإسكندرية