العرب وتطور الأسطرلاب

شارك

يُعد الأسطرلاب أحد أهم إسهامات العلماء العرب. تم اختراع الأسطرلاب في الأصل على يد الإغريق في عام 225 قبل الميلاد من قبل أبولونيوس، الذي استند إلى نظريات ونتائج هيبارخوس. من أهم الاستخدامات الرئيسية للأسطرلاب هو معرفة الوقت خلال النهار أو الليل، وتحديد وقت شروق الشمس وغروبها، بالإضافة إلى تحديد طول النهار، وتحديد مواقع الأجسام السماوية في السماء كذلك. كانت هذه الاستخدامات ضرورية لعلماء الفلك، والمنجمين، وكذلك الملاحون.

كان الأسطرلاب أداة ذات قيمة عالية في الحضارة الإسلامية لقدرته على تحديد أوقات الصلاة وتحديد اتجاه القبلة، ناهيك عن استخداماته في التنقل والسفر للتجارة أو الحرب. فقام العرب بتطوير الأسطرلاب وابتكروا استخداماته في مختلف جوانب الحياة.

خلال العصر الإسلامي، تم اختراع ثلاثة أنواع جديدة من الأسطرلاب: الأسطرلاب الطولي، والأسطرلاب الكوني، والأسطرلاب الموجه. ففي القرن الـثامن، كان عالم الرياضيات العربي الشهير محمد بن إبراهيم الفزاري أول عالم عربي قام ببناء أسطرلاب؛ ومن ناحية أخرى، كان الفلكي العربي البتاني أول من قام ببناء أسطرلاب قائم على علم الرياضيات.

في القرن الـعاشر، قام العالم العربي عبد الرحمن الصوفي بكتابة عمل مميز عن الأسطرلاب مؤلف من 386 فصلاً؛ حيث شرح ألف استخدام له في الحياة، بالإضافة إلى حل المشكلات الفلكية. وفي القرن الـحادي عشر، قام العالم الفلكي الأندلسي الزرقالي بإعادة اختراع الأسطرلاب الكوني بعد الأعمال السابقة لحبش الحسيب والشكاز؛ فعلى عكس النماذج السابقة، يمكن استخدام هذه الأداة في جميع أنحاء الأرض، ولا تعتمد على علو المستخدم.

كما كان للمرأة دورٌ هامٌّ في اختراع وتطوير الأسطرلاب؛ ففي القرن الـثاني عشر، قامت امرأة مشهورة من عائلة من المهندسين والعلماء من حلب، وهي مريم الليجيلية التي عرفت بالأسطرلابية، ببناء الأسطرلابات؛ حيث أجرت تحسينات ملحوظة على الأداة.

وقد أدخل العرب الأسطرلاب إلى القارة الأوروبية من خلال الأندلس، وذلك في القرن الـحادي عشر؛ حيث حملت تلك الأداة معها معرفة العلماء المسلمين، وأثرت بشكل كبير في أوروبا في القرون الوسطى، كما أنها أسهمت في التقدم العلمي الحديث.

من الصعب عدم الاعتراف بدور هذه الأداة في حياتنا. حتى إذا لم يتم استخدامها على نطاق واسع في الوقت الحاضر، فإنها أدت دورًا هامًّا في الماضي ويستمر تأثيرها حتى الآن. فتعتمد التقنيات الحديثة، مثل أجهزة نظام تحديد المواقع العالمي وعلوم الفضاء ومعدات الملاحة على نظريات الأسطرلاب. عند السفر أو استخدام الأجهزة الحديثة، يجب أن نتذكر دائمًا أن أسلافنا أدوا دورًا كبيرًا في تحقيق ذلك.


المراجع
Encyclopaedia of the History of Science, Technology, and Medicine in Non-Western Countries by Helaine Selin
 A Fresh Look at Islam in a Multi-Faith World: a philosophy for success through education by  Matthew L.N. Wilkinson
The Esoteric Codex: Medieval Astrologers by Hipolito Buchmann
Geometry: Our Cultural Heritage by  Audun Holme
www.astrolabes.org
www.muslimheritage.com
muslimheritage.com
muslimheritage.com
www.britannica.com

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية