المقالات

سير ذاتية سريعة

شارك

ماي جيمسون (مواليد 17 أكتوبر 1956، ألاباما، الولايات المتحدة الأمريكية)

نقدم لكم ماي جيمسون العالمة الموسوعية الملهمة؛ فهي طبيبة، ومهندسة كيميائية، وراقصة محترفة، ومتطوعة في فيلق السلام، ومعلمة، ورائدة فضاء شهيرة. وتُعد ماي أول امرأة أمريكية من أصل إفريقي تسافر إلى الفضاء.

 


في 4 يونية 1987، تم اختيار جيمسون لتصبح أول امرأة أمريكية من أصل إفريقي يتم قبولها في برنامج تدريب رواد الفضاء. وبعد أكثر من عام من التدريب، أصبحت أول رائدة فضاء أمريكية من أصل إفريقي؛ لتحصل على لقب أخصائي المهام العلمية. وهي وظيفة تجعلها مسئولة عن إجراء التجارب العلمية المرتبطة بالطاقم على متن المكوك الفضائي.

أخيرًا سافرت جيمسون إلى الفضاء برفقة ستة رواد فضاء آخرين على متن المركبة الفضائية «إنديفور» في المهمة STS47، وذلك في 12 سبتمبر 1992. وخلال رحلتها في الفضاء التي استمرت ثمانية أيام، أجرت تجارب انعدام الوزن ودوار الحركة على الطاقم وعلى نفسها. أمضت جيمسون أكثر من 190 ساعة في الفضاء قبل عودتها إلى الأرض في 20 سبتمبر 1992. وبعد رحلتها التاريخية ، أقرت أنه على المجتمع أن يعترف بأن النساء وبعضًا من الأقليات بإمكانهم أن يقدموا إسهامات إذا ما أتيحت لهم الفرصة.

تركت جيمسون العمل في وكالة ناسا في مارس 1993، ومن ثَمَّ قامت بالتدريس في كلية دارتموث؛ كما أسست شركتها الخاصة «مجموعة جيمسون» التي تسعى إلى تشجيع الطلاب على حب العلوم وجلب التكنولوجيا المتقدمة من جميع أنحاء العالم. فهي مدافعة قوية عن العلم؛ حيث أقامت معسكرًا علميًّا دوليًّا لطلاب المدارس الثانوية، وعملت على برنامج المائة عام للستارشيب.
 

جاين جودوول (مواليد 3 إبريل 1934، لندن، إنجلترا)

نعرفكم بجاين جودوول عالمة القردة العليا، وأخصائية السلوك والأنثروبولوجيا، وسفيرة السلام بالأمم المتحدة، بالإضافة إلى كونها الخبيرة الأولى بعالم الشمبانزي. بدأت جاين بمراقبة شمبانزي الجومبي في يوليو 1960؛ حيث يُعد هذا الرصد من أطول المشروعات البحثية المستمرة عن الحياة البرية.

سافرت جاين إلى تنزانيا لدراسة الشمبانزي البري عن طريق المكوث بينها متخطية عديدًا من الإجراءات الصارمة؛ فاكتشفت سلوكيات القردة العليا التي استمرت في تشكيل الخطاب العلمي. لذلك فهي عضو مهم في المجتمع العلمي العالمي؛ كما أنها مدافعة قوية عن الحفاظ على البيئة.

من اكتشافات جاين الأولى هو أن الشمبانزي من الحيوانات القارتة، وليس من الحيوانات النباتية كما كان المفترض؛ ففي عدة مناسبات راقبت جاين الشمبانزي وهو يصطاد ويأكل الحيوانات الصغيرة من الثدييات. كما أنها كانت أول من اكتشف أن الشمبانزي بإمكانه أن يصنع الأدوات ليستخدمها، عندما رأته يستخدم سيقان النباتات لصيد النمل الأبيض، ويُفترض أنه من السمات الفريدة التي يتميز بها البشر.

حصلت جاين على درجة الدكتوراه في علم السلوك من جامعة كامبريدج؛ فتُعد بين ثمانية أشخاص فقط تم قبول أطروحاتهم للدكتوراه من جامعة كامبريدج دون حصولهم على شهادة البكالوريوس في الأساس. كما قامت بتأسيس معهد «جاين جودوول» وبرنامج «الجذور والنباتات»، وعملت على نطاق واسع على قضايا الحفاظ على الحيوانات؛ كما أنها عملت في مشروع منظمة حقوق غير البشر منذ تأسيسه في عام 1996.

 
المراجع
www.biographyonline.net.com
www.wikipedia.com
www.nationalgeographic.com
 

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2020 | مكتبة الإسكندرية