المقالات

زيت الطعام بإمكانه أيضًا تشغيل سيارتك!

شارك

هل سمعت من قبل عن السيارات التي تعمل بالزيوت النباتية؟ هل يبدو لك ذلك ممكنًا؟ نعم، إنه كذلك، وهناك بالفعل بعض الناس يستخدمون الزيت النباتي كبديل للوقود. فهم يقومون بعملية الإحلال تلك في محاولة أن يكونوا أكثر صداقة للبيئة بالإضافة إلى كونهم أكثر اقتصادًا. فكثير من هؤلاء الناس الذين يستخدمون زيت الطعام لتشغيل سيارتهم يحصلون عليه مجانًا من المطاعم. وبدلاً من أن تقوم تلك المطاعم بإلقاء زيت الطعام المستخدم، يقوم هؤلاء الأشخاص بجمعه مجانًا، ثم تنقيته بعناية، ثم استخدامه كوقود لسياراتهم.

إن الأمر ليس بتلك البساطة التي يتصورها البعض، فالأمر لا يتعلق فقط بوضع زيت نباتي عوضًا عن الوقود  وتوقع أن تعمل السيارة بكفاءة. هذا الأمر يتطلب أولاً تعديل محرك السيارة؛ حتى يكون قادرًا على استيعاب الزيت النباتي؛ حيث يتم إضافة نظام تحويل إلى محرك السيارة؛ وذلك حتى يتسنى للسائق أن يستخدم السيارة بكفاءة باستخدام الزيت النباتي.

هذا ويوجد فارق بين الزيوت النباتية المستخدمة كوقود وبين وقود الديزل الحيوي. فوقود الديزل الحيوي ما هو إلا نوع من أنواع الوقود التي تُشتق من مصادر نباتية، ذلك المصدر الذي غالبًا ما يكون الصويا، والتي يتم تكريرها في منشآت خاصة بهذا الغرض. هذا ويمكن لمختلف أنواع السيارات المزودة بمحرك ديزل أن تعمل باستخدام وقود الديزل الحيوي أو خليط من وقود الديزل الحيوي وديزل البترول، وذلك دون الحاجة إلى إجراء أية تعديلات على محرك السيارة. ولكن من ناحية أخرى يظل أمر استخدام الزيوت النباتية في تشغيل السيارات أمرًا مختلفًا تمامًا.

إذا قمت باستخدام الزيوت النباتية في المحركات التي تعمل بالجازولين ، فإنه سيكون من الصعب إتمام عملية الاحتراق؛ نظرًا لكون أنابيب الوقود الموجودة في تلك المحركات غير مصممة للتعامل مع هذا النوع من الوقود. وهو الأمر الذي يفسر لماذا تتوافق محركات الديزل مع استخدام الزيوت النباتية.

فالمحرك سوف يجد صعوبة في تفتيت الوقود عندما يتم رشه داخل غرفة الاحتراق؛ وذلك بسبب لزوجة الزيوت النباتية العالية، وهو الأمر الذي سينتج عنه انسداد المحرك. وعلى الرغم من ذلك فإنه يمكن استخدام الزيت النباتي السميك بسهولة، وذلك من خلال إضافة نظام تصفية شامل مع فوهات حقن الوقود إلى المحرك. هذا التعديل الذي من شأنه ضمان مرور الوقود النظيف فقط إلى غرفة الاحتراق. كذلك فإن هذا التعديل هام جدًّا في حال ما تم استخدام زيت طعام غير نظيف؛ حيث يقوم ذلك التعديل بتنقية الزيت جيدًا قبل ضخه إلى خزان البنزين.

إذا كنت ترغب في معرفة كيف يبدو الأمر عند استخدام زيت الطعام كوقود لسيارتك، قم بالاطلاع على هذه التجربة:

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية