المقالات

مراجعة الفيلم الوثائقي «قبل الطوفان»

شارك

بعد مرور عشر سنوات على إنتاج الفيلم الوثائقي «حقيقة مقلقة» للمخرج ديفيس جوجنهايم الهادف إلى رفع الوعي بقضية تغير المناخ، قامت قناة ناشونال جيوجرافيك حديثًا بإطلاق فيلمها الوثائقي «قبل الطوفان». ويبدو أن هذا الفيلم نال اهتمامًا عالميًّا كبيرًا مثل سابقه؛ حيث أذيع على القناة يوم 31 أكتوبر 2017 في مائة وواحدة وسبعين دولة حول العالم بخمس وأربعين لغة مختلفة.

الفيلم للمخرج الحائز جائزة الأوسكار فيشر ستيفنس، ومن بطولة الناشط البيئي وسفير الأمم المتحدة للسلام والممثل الحائز جائزة الأوسكار ليوناردو دي كابريو والذي يسافر عبر العالم ليشهد مباشرة تأثيرات تغير المناخ. يقوم دي كابريو برحلات استكشافية بصحبة العلماء ويناقش القضية مع القادة السياسيين؛ حيث يكتشف خلال تحقيقه حملة مضللة منظمة يقودها مجموعة من المنتفعين الأقوياء الهادفين إلى تشويش الجماهير بخصوص حقيقة تغير المناخ الملحة التي تتطلب تدخلًا سريعًا.

في رحلته، يزور دي كابريو موقع جريت كناديان أويل ساندز(Great Canadian Oil Sands) في ألبرتا، كندا؛ حيث تقوم شركة سانكور للطاقة بإنتاج ثلاثمائة وخمسين ألف جالون من النفط الخام الصناعي متسببة في انبعاثات الغازات الدفيئة التي تضرُّ كثيرًا بالنظم البيئية المحلية. يمثل هذا الموقع حالة الإنتاج المفرط استجابة لإدمان العالم الوقود الأحفوري.

على صعيد آخر، يزور مصنع جيجاوات في نيفادا بالولايات المتحدة الأمريكية، الذي يمثِّل رؤية لمستقبل الطاقة المستدامة. فينتج المصنع نوعًا جديدًا ومبتكرًا من البطاريات التي من شأنها أن تجعل مستقبل الطاقة مستدامًا، وذلك على الرغم من أن تكلفتها ليست تنافسية بعد. فلن نحتاج لأكثر من مائة مصنع فقط لتوفير الطاقة للعالم بأسره.

ويزور دي كابريو مناطق عديدة تعاني تأثيرات تغير المناخ المدمرة، مثل الأنهار الجليدية في الدائرة القطبية الشمالية التي تشير سرعة انصهارها إلى سرعة تغير المناخ. إذا ظلت المنطقة تفقد ثلوجها، فسيؤدي ذلك إلى الإضرار بالأنماط المناخية وتوحش كوارث الفيضانات والجفاف الطبيعية.

يذهب أيضًا في رحلة تفقدية داخل غواصة لزيارة الشعب المرجانية التي تحتضر في جزر البهاما بمنطقة الكاريبي. فيشرح عالم الأحياء جيرمي جاكسون أن هناك نحو مليار شخص يعتمدون على المصائد المتعلقة بالشعب المرجانية في غذائهم وأقواتهم، وأن هذه النظم الشاطئية تعاني من الكميات الهائلة من انبعاثات الكربون التي تمتصها المحيطات.

وعلى نفس النحو، تعمل الغابات المطيرة بمثابة الإسفنجة الممتصة لانبعاثات الكربون. فيزور دي كابريو سومطرة بإندونسيا؛ حيث يقوم المزارعون بإحراق الغابات المطيرة عمدًا لإقامة مزارع زيت النخيل. وينتج عن هذا انبعاث كمٍّ كبيرٍ من الكربون في الغلاف الجوي؛ وهذا ما يهدد أكثر مناطق الأرض تمتعًا بالتنوع الحيوي.

ويزور دي كابريو أيضًا الجزر التي تغرق جنوب المحيط الهادئ ويواجه سكانها مستقبلًا غامضًا جرَّاء ارتفاع مستوى سطح البحر، ويزور الهند التي تضم ثلاثمائة مليون نسمة محرومين من الطاقة والإضاءة.

ويلتقي ليوناردو دي كابريو أيضًا عددًا من الشخصيات السياسية البارزة؛ حيث يزور البيت الأبيض ويناقش القضية مع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما. ويحضر قمة المناخ التي عقدت في باريس ويجري حوارًا مع وزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري. ويزور دي كابريو الفاتيكان؛ حيث أصدر البابا فرانسيز حديثًا منشورًا بيئيًّا يحثُّ على اتخاذ إجراءات فورية لوقف الاحترار العالمي وحماية الفقراء من تأثيرات تغير المناخ.

في النهاية، يقول ليوناردو دي كابريو «يظهر هذا الفيلم الوثائقي كم يرتبط مصير البشرية برمتها؛ كما يظهر القوة التي نمتلكها نحن الأفراد لبناء مستقبل أفضل لكوكبنا».

المراجع
beforetheflood.com
channel.nationalgeographic.com
youtube.com/watch?v=6UGsRcxaSAI 
youtube.com/watch?v=D9xFFyUOpXo

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية