رسالة إلى عالم شاب

شارك

عزيزي العالِم الشاب،

أرسل لك خطابي هذا لأبارك اختيارك التخصص في المجال العلمي؛ فأهنئك من كل قلبي على حسن الاختيار!

كما تعرف، فإن العلم لا غنى عنه في حياتنا اليومية؛ فهو الطريقة الأكثر مصداقية للتعرف على الكون المحيط بنا. ولولا إسهامات العلماء من بحث، ودراسة، واستكشاف من أجل الوصول لنتائج وتطبيقات تسهل حياة البشر ما استطاع المهندسون، والأطباء، وغيرهم القيام بأعمالهم. فبدون العلماء ما وجُدت التكنولوجيا وما كنا تمكنا من استخدامها والاستفادة بها في كثير من النواحي. ومن يعلم ما يمكنك أن تقدمه أنت للعلم في المستقبل!

أعلم يا عزيزي أن لديك كثير من الأحلام والطموح لتغيير هذا العالم وجعله مكانًا أفضل لحياة البشر؛ لذلك ينصح إدوارد ويلسون[1] العلماء الشباب قائلًا: «في الطريق الذي اخترته، ابذل قصارى جهدك؛ فالعالم يحتاجك بشدة، والإنسانية مُولِعة بالعلوم والتكنولوجيا، ولن يكون هناك رجعة»، فعليك أن تستكمل المسيرة وبفخر.

ولكن في حقيقة الأمر، كي يصبح المرء عالِمًا هو أمر ليس بسهل، والأكثر صعوبة أن يصبح عالِمًا ناجحًا. فيتطلب الأمر مجهودًا كبيرًا يُبذل في دراسة النظريات، وعمل التجارب، ونشر الأبحاث، ومناقشة النتائج العلمية، مما يتطلب قدر أساسي من المؤهلات العلمية؛ أهمها توفر أساس جيد من المعارف العلمية المكتسبة من التعليم المدرسي، والجامعي، والقراءة، بالإضافة إلى الإلمام الجيد بقواعد الرياضيات.

وإذا تطرقنا إلى الصفات التي يجب أن يتحلى بها العلماء، سنجد أنه من الضروري توفر الفضول، وحب الاستطلاع عن العالم المحيط، والشغف لفهم وتعلم كيفية عمل الأشياء، والصبر لصعود السلم الوظيفي، والوصول إلى اكتشافات علمية جديدة قد تستغرق وقتًا طويلاً، بالإضافة إلى التفاؤل الذي يدفع العالِم للاستمرار في إجراء التجارب حتى وإن فشل بعضها.

أنصحك يا زميلي الشاب أن تبذل قصارى جهدك، وأن تهتم بالتفاصيل حتى وإن كانت صغيرة للغاية؛ فحاول دائمًا أن تذكرها وتسجلها. وأفضل مثال في هذا الصدد هو ألكسندر فلمنج، والذي قادته دقته وقوة ملاحظته للتوصل إلى أحد أعظم الاكتشافات في العالم وهو البنسيلين. كما أوصيك بسعة الأفق، فهي ضرورية للنجاح في المجال العلمي؛ فالعالِم الجيد هو من يقدم نتائج أبحاثه بصدق، دون أن يفرض نتائج مزيفة، أو أن يقوم بالتعتيم على الحقائق ليصل إلى النتائج المتوقعة. فليكن ذهنك متفتحًا؛ لتتقبل آراء العلماء الآخرين، حتى وإن تعارضت مع نتائج أبحاثك.

ويعتقد كثيرون أن المجال العلمي يخلو من الإبداع، وهو أمر غير حقيقي بالمرة؛ فهذا المجال يحتاج إلى قدر كبير من الإبداع للتفكير في كيفية حدوث الأشياء، وابتكار التجارب للإجابة عن تلك التساؤلات. فيتطلب ذلك التفكير «خارج الصندوق» لتخيل الأشياء التي لا يمكن ان ترى بالعين المجردة. لذلك فلابد للعلماء أن يكونوا مستعدين دائمًا لتقبل المستجدات والتخلي عن الأفكار القديمة. أما عن التفكير النقدي والتحليلي، فهو ما يمكن العلماء من وضع الفرضيات لاختبارها، وتفسير نتائج التجارب التي ربما تكون غير متوقعة بالنسبة لهم، والتحقق من احتمالات الأخرى التي قد تطرأ.

علاوة على ما سبق يا عزيزي، أوصيك أن تتعلم من العلماء الناجحين؛ فكما قال إسحق نيوتن: «إذا كنت قد استطعت أن أرى أبعد من غيري؛ فذلك لأنني وقفت على أكتاف عدد كبير من العمالقة». ولكن في نفس الوقت، إياك أن تكون مجرد نسخة من أحد آخر؛ فكُن نفسك، واخلق فرصك وفقًا لإمكانياتك كما ينصح العالِم نيل ديغراس تايسون: «أفعل الشيء الذي تتفوق فيه». ومن المهارات التي يجب ان يتعلمها العالِم هو العمل الفردي أو في فريق عمل على حد سواء، والتواصل بكفاءة مع الآخرين سواء من خلال المناقشة أو الكتابة.

لقد استطاعت إليزابيث بلاكبيرن الحاصلة على جائزة نوبل في الطب تلخيص الأمر كله عندما قالت: «تَعَمَق في العلم... ابحث عن مرشد جيد... اطلب المشورة... تعاون مع الآخرين... ركز على العلم وقم  بالبحث جيدًا... كُن متحدثًا لبقًا... احترم كل المهن... ضع العائلة نصب عيناك عندما تضع حدودك... استغل وقتك بحكمة... استكشف الأفكار المبدعة... ولكن الأهم من ذلك أن تتعلم متى تتوقف».

وفي النهاية، فإنني أود أن أُعرب لك عن تمنياتي القلبية لك بحياة مهنية ناجحة.

عالِم مخضرم

المصادر
www.universetoday.com
www.mikebrotherton.com
www.sciencecareersnow.com
woman.thenest.com

 

[1]  عالِم أحياء جليل، له اسهامات في مجال التطور، حصل على جائزة البوليتزر مرتان.

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية