الاحتباس الحراري... خطر بجميع المقاييس! (الجزء الأخير – كن إيجابيًّا!)

شارك

تناولنا في المقال الثاني عواقب تغير المناخ، ولكن كيف يمكننا أن نكن إيجابيين؟

في المنزل: اجعل منزلك صديقًا للبيئة!

  • حوِّل إلى الطاقة المتجددة. قم باستخدام الكهرباء النظيفة (الخضراء) غير الملوِّثة للبيئة والناتجة من المصادر الطبيعية مثل الطاقة الشمسية والطاقة المائية وطاقة الرياح، عن طريق شركة المرافق القريبة من منزلك.
  • اخرج للضوء. قم باستخدام المصابيح الفلورية المدمجة، فهي تقلل من كمية الوقود الحفري التي تحرقها المرافق. وعلى الرغم من أن تكلفتها أكبر من المصابيح العادية، ولكنك في النهاية توفر أموالك؛ حيث إنها تستهلك حوالي 25% فقط من الطاقة الكهربية اللازمة لتوفير نفس شدة الضوء. ناهيك عن أنها توفر 45 كجم من الكربون عندما تقوم باستبدال كل مصباح وهاج بمصباح فلوري مدمج؛ وذلك على مدى عمر المصباح.
  • قلل من استهلاك الطاقة. تستهلك أجهزة المدافئ وأجهزة التكييف أكثر من نصف الطاقة التي تستهلك في المنزل. أطفئ تكييف الهواء عند ترك المنزل أو الخلود إلى النوم. ويمكنك بسهولة تركيب ترموستات مبرمج يقوم بتوفير استهلاك الكربون والمال أيضًا.
  • أطفئ الأنوار والأجهزة.
    • قم بإطفاء الأنوار عند عدم الحاجة إليها، فهذا يوفر الطاقة والمال.
    • أطفئ التلفاز والفيديو وأجهزة الكاسيت والكمبيوتر عندما لا تكون هناك حاجة إليها. تلك الأجهزة تستهلك من 10% إلى 60% من الطاقة حتى على وضع الاستعداد. يمكنك استخدام المشترك كطريقة عملية لتوفير الطاقة المفقودة؛ حيث يمكنك إغلاق أكثر من جهاز في نفس الوقت.
    • قم بوضع ملابسك في الهواء لتجف بدلاً من استخدام المجفف.
  • حافظ على المياه. مع ارتفاع درجة الحرارة من عام لآخر، من المتوقع أن يحدث نقص في المياه.
    • لا تترك المياه متدفقة عند حلاقة ذقنك أو غسل الأسنان أو الخضروات.
    • يمكنك إعادة استخدام الماء الخاص بغسيل الخضروات في ري نباتات المنزل.
    • تذكر أن الاستحمام في مدة قصيرة أفضل.
    • اغسل ملابسك بطريقة اقتصادية.
    • اجعل المياه تتدفق بحكمة.
  • إعادة التدوير. إن المواد المصنوعة من الورق أو الزجاج أو المعادن أو البلاستيك المعاد تدويره تقلل من انبعاثات الكربون، وذلك لأنها تستهلك طاقة أقل في تصنيعها من المنتجات المصنعة من مواد جديدة كليًّا. كما أن الورق المعاد تدويره يحافظ على الأشجار ويساعد على الحد من التغير المناخي بطريقة طبيعية؛ حيث إنها تظل في الغابات وتعمل على امتصاص الكربون من الجو.
    • قم بإعادة استخدام الورق كمسودَّات وأعد تدويره.
    • قم بالطباعة على وجهي الصفحة إذا كان ذلك ممكنًا.

على الطريق

  • يُعَد المشي أو ركوب الدراجة أفضل من قيادة السيارة؛ حيث إن ذلك يوفر 0,5 كجم من الكربون لكل 1,5 كم.
  • استخدم وسائل النقل العامة إذا وجدت المشي أو ركوب الدراجة صعبًا؛ فإن وسائل النقل الجماعية تقلل من البصمة البيئية لمجموع الركاب.

عند التسوق

  • احضر حقيبتك الخاصة. استخدام الحقيبة الخاصة بك بدلاً من الحقائب الورقية أو البلاستيكية يقلل من النفايات.
  • التغليف الأقل هو الأفضل. تغليف المنتجات ما هو إلا إهدار للطاقة. يساعد الحد من التغليف على تقليل كمية المنتجات التي تقوم بشرائها، مما يعني نفايات أقل في مقالب القمامة التي تطلق كميات كبيرة من غاز الميثان المسبب للاحتباس الحراري.
  • استخدم مياه الصنبور. لا تقم بشراء زجاجات المياه المعبأة إذا كانت مياه الصنبور آمنة للشرب؛ حيث إن نقل المياه من مصدرها إلى الأسواق يُعَد إهدارًا كبيرًا للطاقة. كما أن زجاجات المياه تعمل على زيادة كمية القمامة التي تنتج عنَّا.
  • فكِّر قبل الشراء. لترشيد الاستهلاك قم بشراء الأشياء التي تدوم طويلاً بدلاً من شراء الشيء ذاته عدة مرات، أو ابدأ في شراء الأشياء المستعملة.
    • قلل كمية المنتجات المستخدمة عن طريق الشراء بالجملة.
    • تجنب المنتجات التي تستخدم مرة واحدة.
    • قم بإعادة استخدام الحاويات والملابس.
    • قم بتصليح وبيع الأشياء التي لم تعد بحاجة إليها.
  • أحدِث تغييرًا عالميًّا وتناول طعامًا محليًّا. عندما تتسوق ربما يكون الطعام الذي تقوم بشرائه مستوردًا من مكان بعيد مستنفِذًا للوقود الحفري خلال رحلته من مصدره إليك. حاول التسوق في متاجر المزارعين المحلية وستجد كل ما لذ وطاب، كما سوف تساعد في الحفاظ على البيئة.

في الحديقة

  • ازرع شجرة. تمتص الأشجار ثاني أكسيد الكربون من الجو وتقوم باستخدامه كمصدر للطاقة، وتنتج لنا الأكسجين الذي نحتاجه للتنفس.
  • إذا قمت بزراعة شجرة في المكان الصحيح بالقرب من منزلك، سوف توفر لك الظل في فصل الصيف وتساعدك على توفير تكاليف أجهزة التكييف.
  • حافظ على المياه. قم بتجميع مياه الأمطار واستخدمها في ري الحديقة الخاصة بك.
  • توقف عن استخدام المبيدات الكيماوية.
    • أهلاً بالطيور. تتغذى الطيور على الحشرات والآفات الموجودة في الحديقة وتقلل من الحاجة لاستخدام المواد الكيماوية. استخدم المصائد والطفيليات والكائنات التي تقضي على الحشرات مثل الخنافس لحماية النباتات الخاصة بك.
    • استخدم البدائل الطبيعية للمبيدات الحشرية. استخدم زيت النيم وهو نوع من الزيوت النباتية يستخرج من الفواكه وبذور النيم وامزجه بزيت الثوم ثم قم برشه على جذوع الأشجار والنباتات والشجيرات المريضة. ولزيت النيم مفعول السحر، فهو يقضي على الآفات والبكتيريا والفطريات.
  • حافظ على لياقتك وعلى الطاقة في نفس الوقت. لا تستخدم المعدات الكهربية مثل منفاخ النباتات، فهي تستهلك الكثير من الطاقة وتقوم بفعل القليل. استخدم الجراف بدلاً منه؛ حيث إنه لا يستهلك الكثير من الطاقة وأفضل لصحتك أيضًا.

المراجع

panda.org
powerscorecard.org
www.wikipedia.com

 

*مأخوذ عن الموقع الإلكتروني الرسمي للصندوق العالمي للطبيعة (WWF).
**المقال منشور بنشرة مركز القبة السماوية، عدد صيف 2010.

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2020 | مكتبة الإسكندرية