المقالات

العلم وراء الألعاب المائية

شارك

مع اقتراب فصل الصيف، نتطلع بحماس إلى أخذ استراحة من العمل المجهد طوال العام. وكثيرًا ما نتوجه إلى المنتزهات المائية للتغلب على حرارة الجو. ولكن، هل تساءلت يومًا كيف تعمل الألعاب المائية؟ تابع القراءة لمعرفة الأساس العلمي الذي ترتكز عليه تلك الألعاب.

الجاذبية، والطاقة الكامنة، والطاقة الحركية، والقصور الذاتي

قوة الجاذبية هي القوة الأساسية التي تساعدنا على الاستمتاع بالمنزلقات المائية. والمقصود بها جذب الأرض لجميع الأشياء على سطحها، بما في ذلك أنت. لشرح الأمر ببساطة، فإن كل ما يرتفع يهبط لا محالة.

والقاعدة الثانية التي توضح عمل الألعاب المائية هي قانون حفظ الطاقة. والمقصود بهذا القانون أن الطاقة تتغير من صورة إلى أخرى. وهو يفسر لماذا علينا عادة تسلُّق درجٍ طويل قبل التزحلق إلى المياه. فعندما نتسلق الدرج صعودًا إلى بداية المنزلق المائي، يكون لدينا طاقة حركية، وعندما نتوقف أعلى الدرج، تتحول تلك الطاقة إلى صورة طاقة كامنة (مختزنة)، ثم تتغير مرة أخرى إلى طاقة حركية عندما نبدأ الانزلاق.

وليست الجاذبية القوة الوحيدة التي تتحكم في أجسامنا عند الانزلاق، إذ تنتج ملابسنا قوة احتكاك تقاوم قوة الجاذبية بينما ننزلق. ولهذا السبب، لدى أغلب الألعاب المائية تدفقًا مستمرًا من المياه على المنزلق ليعمل بمثابة مُزلِق، مثل الزيوت أو الشحوم التي تحدُّ من قوة الاحتكاك بين الأجزاء المعدنية.

إن جربت واحدة من تلك المنزلقات الأفعوانية، فقد تكون قد تساءلت لماذا تستمر في الانزلاق بدلًا من السقوط عن اللعبة عند تغيير الاتجاه بسبب القصور الذاتي. وإن كنت تتساءل عن معنى القصور الذاتي، تخيل أنك تقود سيارة ثم يضغط السائق على الفرامل فجأة. القصور الذاتي هو ما يجعلك تتحرك إلى الأمام وتصطدم بالمقعد الموجود أمامك لتستمر في الحركة بنفس الاتجاه. تُوجِّه ثنيات المنزلق الأفعواني مسارك، ويمنع قصورك الذاتي من تحريكك في ذات الاتجاه الذي كنت تتحرك نحوه.

احتياطات السلامة

الألعاب المائية ممتعة جدًّا، إلا أن سجل الحوادث المتعلقة بها ليس كذلك. لحسن الحظ، ساعدت البرمجيات الحاسوبية الحديثة المصممين على تصميم منزلقات أكثر أمانًا؛ ولكن من الضروري اتباع احتياطات السلامة التالية لتجنب الحوادث.

  1. احرص على اتباع تعليمات منتزه الألعاب المائية فيما يتعلق بالطول، والوزن، وخامة ملابس السباحة، والقدرة على السباحة. ولا تحاول الالتفاف عليها لأن هذا يُعرض حياتك للخطر.
  2. تجنب شرب مياه المسبح لأنها غالبًا ما تكون ملوثة بعوامل ممرضة، مثل بكتيريا الإيكولاي.
  3. انزلق وجسدك في وضع الانزلاق الصحيح؛ بحيث تكون قدماك في الأسفل ورأسك في الأعلى. فمن الخطير جدًّا الانزلاق برأسك أولًا؛ لأنك ستتحرك بسرعة كبيرة جدًّا قد تعرض رأسك للإصابات.
  4. انتظر دورك دائمًا. لا تمسك بيد شخص آخر عند الانزلاق لأن هذا قد يعرض كليكما للإصابة.
  5. إن لم تكن تجيد السباحة، ارتد سترة إنقاذ مناسبة لحماية نفسك من الغرق.

والآن وقد صرت تعلم كيف تعمل الألعاب المائية، لا تنس اتباع احتياطات السلامة في المرة القادمة لتحظى بأقصى متعة من تلك التجربة.

المراجع

solarschools.net
nationalgeographic.com

science.howstuffworks.com
injuryprevention.bmj.com
www.healthychildren.org
paradiseslides.com

Photo credit: Photo by Frans Van Heerden from Pexels

 

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية