وانجاري ماثاي وحركة الحزام الأخضر

شارك

حصلت وانجاري ماثاي العالمة البيئية والمدافعة عن حقوق المرأة الكينية على جائزة نوبل للسلام في عام 2004؛ لتصبح أول امرأة إفريقية تحصل على الجائزة، وذلك بفضل أعمالها لتعزيز التنمية المستدامة، والديمقراطية، والسلام؛ كما كانت أول امرأة في شرق ووسط إفريقيا تحصل على درجة الدكتوراه من جامعة نيروبي؛ حيث قامت بتدريس التشريح البيطري هناك أيضًا. ثم أصبحت رئيس قسم التشريح البيطري وأستاذًا مساعدًا؛ وبهذا تُعد أول امرأة في المنطقة تعمل في مثل هذه المناصب.

خلال الفترة ما بين عامي 1976 و1987، كانت ماثاي عضوة فعالة في المجلس الوطني للمرأة في كينيا؛ حيث ترأست المجلس ما بين عامي 1981 و1987. كانت المشاكل البيئية التي تعاني منها كينيا - مثل الجفاف، وإزالة الغابات، وتوسع امتداد الصحراء جنوب الصحراء الكبرى - دافعًا لوانجاري ماثاي لطرح فكرة زراعة الأشجار بشكل مجتمعي. وقد واصلت تطوير فكرة زراعة الأشجار من أجل مكافحة التآكل، وتوفير حطب الوقود، وحماية مستنقعات المياه، وتعزيز التغذية وتحسينها، بالإضافة إلى توفير فرص العمل للنساء.

تحت رعاية المجلس الوطني للمرأة في كينيا، أسست ماثاي في عام 1977 حركة الحزام الأخضر، وهي منظمة بيئية غير حكومية تتمركز حول زراعة الأشجار، والحفاظ على البيئة، وحقوق المرأة. وبهدف مكافحة إزالة الغابات التي تهدد الحياة الزراعية، تتمثل مهمة منظمة الحزام الأخضر في إعادة تشجير البلاد من خلال تشجيع النساء على العمل معًا في زراعة النباتات والأشجار مقابل قليل من المال. وقد انتشرت هذه الحركة في البلدان الإفريقية الأخرى؛ حيث ساعدت على زراعة أكثر من ثلاثين مليون شجرة في إفريقيا، كما ساعدت ما يقرب من 900.000 امرأة.

حتى وفاتها في عام 2011، كانت ماثاي عضوة بارزة في المجلس الاستشاري لرابطة البرلمانيين الأوروبيين مع إفريقيا. وقد تأسست عدد من المؤسسات التي تعود جذورها إلى حركة الحزام الأخضر للحفاظ على إرث وانجاري ماثاي. وقد كان لماثاي دور بارز في الحياة السياسية؛ حيث ناضلت من أجل الديمقراطية في كينيا؛ حتى انتخبت للحصول على مقعد في البرلمان في عام 2002، وفي وقت لاحق، عينت مساعدة لوزير البيئة والموارد الطبيعية والحياة البرية.

اشتهرت البروفيسور ماثاي دوليًّا بكفاحها من أجل الديمقراطية، وحقوق الإنسان، والمحافظة على البيئة. وفي يونية 2009، اختار الموقع الإلكتروني PeaceByPeace.com ماثاي واحدة من أبطال السلام، وفي العام نفسه، عينتها الأمم المتحدة سفيرة للسلام. وإلى اليوم لا تزال ماثاي مصدرًا لإلهام النساء في إفريقيا وجميع أنحاء العالم.


المراجع
http://www.greenbeltmovement.org/
http://www.biography.com/
 

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية