الدكتور طاهر الجمل

شارك

بعد الحرب العالمية الثانية أدرك البشر أن أصعب شيء يمكن القيام به هو نقل المعلومات السرية وتداولها. لذلك تم تطوير علم التشفير باستخدام المفتاح المعلن في أواخر السبعينيات في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة ستانفورد؛ وذلك للتمكن من نقل المعلومات سرًّا وبتكلفة أقل. منذ ذلك الحين بدأت تزدهر صناعة التشفير.

كان الأساس في إعداد هذا النظام هو رغبة الجهة المُرسِلة في نقل المعلومات في شكل رسالة إلى الجهة المُتلقية. وبما أن هذه المعلومات سرية، فمن المفترض ألا تتمكن جهة ثالثة من قراءة هذه الرسالة.

في عام 1984 قدم عالم التشفير المصري الدكتور طاهر الجمل نظام تشفير يُسمى طبقة الاتصال الآمن (SSL)؛ وهي تكنولوجيا الأمان القياسية التي تُستخدم لإعداد قناة اتصال مشفرة بين السيرفر والمتصفح؛ حيث تضمن هذه القناة أن جميع البيانات التي تمر عن طريقها تظل سرية مع الحفاظ على محتوى الرسالة. تُعد طبقة الاتصال الآمن معيارًا صناعيًّا، تستخدمه ملايين المواقع لحماية معاملاتها مع عملائها عبر الإنترنت.

يعتمد معظمنا على مواقع الإنترنت في التسوق، والدردشة مع الأصدقاء، وإدارة الحسابات البنكية. وللأسف، من السهل أن ننخدع من قبل مواقع مزيفة مصممة لإعطاء المعلومات الخاصة للمجرمين؛ إلا أنه لحسن الحظ، أصبح الآن من السهل معرفة المواقع الآمنة على شبكة الإنترنت.

فهناك أمران مهمان يجب أن تفكر فيهما حين تشارك معلوماتك المهمة عبر الإنترنت؛ أولهما هو الاتصال بين الكمبيوتر الشخصي وكمبيوتر الشركة أو السيرفر. فمن خلال هذا الاتصال يتم نقل الاسم أو معلومات بطاقتك الائتمانية، لذلك يجب أن يكون هذا الاتصال آمنًا. والأمر الثاني هو التأكد من أنك تتواصل مع شركة موثوق بها.

فلا بد من التأكد من أنك تتعامل مع شركة أو موقع موثوق به، وأن وسائل نقل المعلومات آمنة. وتقوم المواقع الآمنة بتشفير المعلومات قبل إرسالها لأجهزة الكمبيوتر؛ مما يجعل هذه المعلومات غير مقروءة بالنسبة لقراصنة الكمبيوتر، بل مقروءة فقط من قبل الكمبيوتر المنشود. ويمكننا أن نعرف إن كان الاتصال آمنًا من خلال شريط العنوان؛ فإذا بدأ بـ«HTTPS» بدلاً من «HTTP»، فإن الموقع آمن، بالإضافة إلى التأكد من وجود رمز القفل في المتصفح.

وهناك طريقة أخرى لمعرفة ما إذا كانت الجهة وراء هذا الموقع من قراصنة الكمبيوتر، وهي التأكد من أن نافذة متصفح الويب الملونة تحمل اسم الشركة في شريط العنوان، وهو نظام جديد الهدف منه مساعدتك على معرفة إن كان هذا الموقع جديرًا بالثقة أم لا. إن المنظمات التي تحتاج معلومات سرية مثل كلمات السر وأرقام بطاقات الائتمان يتم مراجعة مواقعها على شبكة الإنترنت والتصديق عليها من قبل شركات حيادية ومرخصة تسمى السلطات الموثقة، التي تقوم باختبار هذه المواقع وتقدم شهادةEV-SSL . تقوم هذه الشهادة بتغيير لون اسم الشركة في شريط العنوان؛ فإذا كان اللون أخضر، إذًا هذا الموقع آمن، ولكن إذا كان أحمر اللون فيجب عليك التوقف والحذر.


المراجع
www.networkworld.com
www.digicert.com
 

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2021 | مكتبة الإسكندرية