من عجائب عالم المجرات: مجرة النحات
16 مارس 2014


صورة رقم (1).
صورة من التلسكوب الفضائي هبل لقلب مجرة النحات.
صورة من: The Hubble Heritage Team (AURA/STScI/NASA).
 

مجرة النحات، التي تُعْرف أيضًا باسم NGC 253، مجرة حلزونية جميلة وقريبة (بمقاييس الأبعاد الكونية الشاسعة)، تظهر في السماء بين نجوم كوكبة النحات، التي تطلع في السماء الجنوبية. وهي أيضًا مجرة نشطة، تولد فيها النجوم الجديدة بغزارة، وتتميز بأنها غنية في الغبار الكوني، وهو مكون هام لميلاد النجوم. ويصطلح الفلكيون على تسمية المجرات التي تتكون فيها النجوم بمعدلات عالية باسم "المجرات المتفجرة بالنجوم".

وقد اكتُشفت مجرة النحات بواسطة الفلكية البريطانية كارولين هرشل، شقيقة الفلكي الكبير سير وليام هرشل، مكتشف كوكب أورانوس، في عام 1783م. وتبعد مجرة النحات 10 ملايين سنةً ضوئيةً تقريبًا عن مجرتنا، مجرة درب التبانة، ويبلغ عرضها حوالي 70 ألف سنةً ضوئيةً، أي أنها أصغر حجمًا من درب التبانة، التي يبلغ قطرها نحو 100 ألف سنةً ضوئيةً. وتنتمي مجرة النحات لمجموعة من المجرات، تترابط معًا بقوة الجاذبية، وتُعْرف باسم جمع النحات، ومجرة النحات هي أكبر مجرات هذا الجمع، الذي يُعد من أقرب الجموع المجرية إلى الأرض.

وتتميز مجرة النحات بسحب كثيفة من الغاز، وسحب مظلمة من الغبار، وحشود نجمية لامعة. وتدل الأبحاث الحديثة على وجود ثقب أسود عملاق، تُقدر كتلته بخمسة ملايين مرة قدر كتلة الشمس، في مركز مجرة النحات.

المراجع
The Hubble Site
Wikipedia
Astronomy Picture of the Day

أيمن محمد إبراهيم – أخصائي أول فلك
 
أجندة المركز
أخبار المركز

الدكتور إسلام حسني عالم الفيروسات المصري سيتواجد معنا في حوار حي يجيب فيه على تساؤلاتكم واستفساراتكم على التداعيات المتعلقة بفيروس كورونا المستجد

اقرأ المزيد >>